أخبار البيتكوين

البلوكشين .. تشيليز تنوي إطلاق مشروع رياضي ضخم في الولايات المتحدة

62

تنوي شركة تشيليز Chiliz، إطلاق مشروع رياضي ضخم قائم على تكنولوجيا البلوكشين بقيمة تقدر بـ 50 مليون دولار أمريكي في الولايات المتحدة.

مشروع البلوكشين الجديد والعمل على البطولات المحلية في الولايات المتحدة

ومن جانبه قال ألكسندر دريفوس، الرئيس التنفيذي لشركة تشيليز Chiliz، إن شركته تنشأ في الوقت الحالي مكتبًا في نيويورك. على أن يبدأ المشروع القائم على تقنية بلوكشين في العمل مع البطولات المحلية والامتيازات الرياضية بعد ذلك.

وأضاف دريفوس إن نيويورك هي المقر الرئيسي لصناعة الرياضة في الولايات المتحدة. موضحًا أن المكتب الجديد سيكون حاسمًا لتوسع تشيليز العالمي.

وقال دريفوس، خلال مقابلة مع رويترز، إن شركة تشيليز تستعد لإطلاق رموز بامتيازات للمعجبين بالبطولات الرياضية الخمس الكبرى في الولايات المتحدة.

الشركة تتمتع بخبرة كبيرة في المجال الرياضي

الجدير بالذكر أن شركة تشيليز تمكنت من تحقيق أرباحًا بملايين الدولارات لأكبر الأنظمة الرياضية في أوروبا، وقال دريفوس:

«في عام 2020. شاركنا أكثر من 30 مليون دولار مع شركائنا، لكن تشيليز تستهدف هذا العام 60 مليون دولار على الأقل.»

يقع المقر الرئيسي لـ تشيليز في مالطا. تتمتع تشليز بسنوات من الخبرة في تقديم الرموز المميزة لأندية كرة القدم الأوروبية الشهيرة مثل برشلونة الإسباني، كذلك اليوفنتوس الإيطالي، وباريس سان جيرمان الفرنسي.

من خلال إصدار رموز المعجبين المستندة إلى البلوكشين مع تشيليز تستطيع المنظمات والأندية الرياضية فتح تجارب جديدة لمشاركة المعجبين. مثل تصويت المعجبين والتواصل المباشر مع اللاعبين.

تشيليز والتعاون مع شركات صناعة العملات المشفرة

من خلال التعاون الوثيق مع منصة مشاركة المعجبين Socios، تشتهر تشيليز بالعمل مع بعض أكبر الشركات في صناعة العملات المشفرة.

في أواخر عام 2020. أعلنت تشيليز عن شراكة مع بورصة العملات الرقمية بينانس Binance، لإدراج العديد من رموز المعجبين للأندية الأوروبية على منصة Launchpool الخاصة بـ Binance.

يعتقد جوزيف إدواردز، رئيس قسم الأبحاث في شركة Enigma Securities للوساطة في العملات المشفرة. أن دخول تشيليز إلى الولايات المتحدة يتم في الوقت المناسب تمامًا بسبب قيود كوفيد 19.

قال إدواردز في تقرير لرويترز:

«رموز المعجبين القائمة على البلوكشين في الوقت الحالي تحقق المثالية في الوقت الحالي. حيث يتم فصل الأندية جسديًا عن قاعدتهم الجماهيرية، وهذا يساعد كذلك في سد هذه الفجوة.»

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More