العملة الرقمية Libra تتجاهل طلبات سويسرا والسبب فيسبوك

العملة الرقمية Libra تتجاهل طلبات سويسرا والسبب فيسبوك
0 25

على الرغم من أنه تم إنشاؤه في جنيف، إلا أن مشروع العملة الرقمية Libra والتي تنتمي إلى موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، لم تستجب لطلب من منظم خصوصية البيانات في سويسرا للحصول على مزيد من المعلومات.

طلب المفوض الفيدرالي السويسري لحماية البيانات والمعلومات (FDPIC) مزيدًا من التفاصيل حول العملة المشفرة Libra للمساعدة في الإشراف على مشروع العملات الرقمية المخطط له.

وأوضحت الوكالة في بيان لها نشر أمس الثلاثاء، 24 يوليو:

“تنتظر FDPIC حاليًا جمعية Libra للرد على رسالتها المؤرخة 17 يوليو 2019 وتحديد موقفها الرسمي”.

عندما تم كشف النقاب عن العملة الرقمية Libra في منتصف يونيو الماضي من العام الجاري، تم الإعلان عن أن جمعية Libra، التي أنشئت لتطوير وإدارة العملة المستقرة، قد تشكلت في سويسرا وأن رئيس فريق Libra على فيسبوك، ديفيد ماركوس، صرح في جلسة استماع بمجلس الشيوخ الأمريكي في وقت سابق من شهر يوليو، بأن FDPIC من المتوقع أن يكون منظم خصوصية المشروع.

ومن جانبه أعلن FDPIC بعد وقت قصير من جلسة الاستماع في مجلس الشيوخ أن عدم الاتصال من عملاق وسائل الإعلام الاجتماعية حول العملة الجديدة الخاصة به، مما دفعه إلى إرسال الرسالة.

من بين التفاصيل المتوقعة بشأن Libra، أوضحت المفوضة أنها تتوقع تقييم تأثير المخاطر حول حماية البيانات، وكذلك تقييم المخاطر والتدابير المضادة المقترحة.

العملة الرقمية Libra مازالت الشوكة الأصعب في ظهر الأنظمة المالية العالمية

وأضافت:

“ذكرت FDPIC في رسالتها أنه نظرًا لأنها لم تتلق أي إشارة حول البيانات الشخصية التي يمكن معالجتها، يجب على جمعية Libra إبلاغها بالحالة الحالية للمشروع حتى تتمكن FDPIC من تقييم مدى اختصاصها الاستشاري وسيتم تطبيق صلاحيات إشرافية”.

FDPIC ليس وحده من لديه الرغبة في معرفة المزيد عن خطط فيسبوك والعملة الخاصة به، ومدى مخاطرها المحتملة.

دعا العديد من المنظمين في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك رؤساء المالية في دول مجموعة السبع، إلى نشر المزيد من المعلومات، وسط مخاوف من احتمال استخدام العملة المشفرة لغسيل الأموال وقد تشكل تهديدًا للاستقرار المالي.

وأوضحت G7 أن القواعد على أعلى مستوى ستكون ضرورية لتقليل استخدام العملات الرقمية في غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

علاوة على ذلك، قالت لجنة برلمانية في المملكة المتحدة هذا الأسبوع، إنها قد تبحث مع فيسبوك حول العملة الرقمية Libra الجديدة، لأن سجل الشركة السيئ في حماية الخصوصية قد يشكل تهديدًا للبيانات المالية لمليارات المستخدمين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.