أخبار البيتكوين

تعرف على أحد مشاريع البلوكشين التي تهدف لتتبع الأمراض المعدية

0 10

تقنية البلوكشين والذكاء الصناعي وأنترنت الجيل الخامس وكل التقنيات الأخرى يتوقع منها الكثير في مواجهة الأزمات والأمراض المعدية مثل المرض المعدي المنتشر حاليا والمتمثل في فيروس كورونا.

أعلن اتحاد البلوكشين للصحة العامة عن منصة “VirusBlockchain.com” والتي تهدف إلى تتبع المجتمعات لضمان بقائها خالية من الفيروسات مثل فيروس كورونا الحالي المنتشر.

أعلن اتحاد البلوكشين للصحة العامة (PHBC) يوم الخميس الماضي عن إطلاق منصة VirusBlockchain.com، والذي يقوم عمله على شبكة البلوكشين جديدة تهدف إلى تتبع المجتمعات التي تظل خالية من الفيروسات والأمراض عالية المخاطر مثل COVID-19 والبكتيريا والفطريات.

تفاصيل أكبر حول المشروع:

وفقًا لموقع المشروع على الأنترنت، فإن اتحاد PHBC عبارة عن اتحاد من السلطات الصحية والجامعات ومقدمي الرعاية الصحية والمبتكرين.

الذين يسعون جاهدين لجمع وتخزين وتحليل بيانات صحية على السجلات الصحية للبلوكشين المتصلة بـ PHBC من أجل القضاء على الأمراض وتحسين حياة الناس في جميع أنحاء العالم.

ومع ذلك، لا يتم سرد شركاء المنصة على موقعها على الإنترنت.

بدلا من ذلك، قامت PHBC بدعوات مفتوحة للمشاركين للانضمام إلى البلوكشين وقالت إنها ستقدم نتائج من المجتمعات وأماكن العمل المشاركة في مؤتمر العام المقبل.

من المفترض أن يستخدم VirusBlockchain شهادات من المنظمات الأمنية والهيئات الحكومية التي تراقب الحالات لتحديد المناطق تلقائيًا مثل المجتمعات والشركات التي تعتبر خالية من الأمراض المعدية

وذلك من خلال دمج المعلومات في الوقت الحقيقي من مزودي مراقبة الفيروسات مع الذكاء الاصطناعي (AI) وتحديد المواقع الجغرافية لنظم المعلومات (GIS).

وسيتم بعد ذلك وضع هذه المعلومات على البلوكشين.

قال “أيون هازرا” الرئيس التنفيذي لشركة “Qlikchain” التي ستدير البلوكشين:

يمكن للمجتمعات وأماكن العمل الحفاظ على حالة المنطقة الآمنة هذه إذا قيدت الوصول إلى الأشخاص الذين تم تحديد هويتهم ولم تسمح إلا بالتحرك من وإلى المناطق الآمنة الأخرى.

وتابع هازرا:

على عكس مراقبة الأمراض المعدية التقليدية التي تركز على المصابين، فإن هذا النظام يراقب حركة الأشخاص غير المصابين بدلا من ذلك، بهدف تقييد عودتهم إذا كانوا قد مروا بمناطق معروفة أنهم مصابة.

وأضاف بيان صحفي صادر عن الكونسورتيوم أن الأشخاص الذين دخلوا منطقة مصابة يجب عليهم البقاء في منطقة الحجر الصحي قبل السماح لهم بالدخول إلى المنطقة الآمنة.

سيكون مثل هذا النظام مشابها لكيفية مطالبة المواطنين في جميع أنحاء العالم بالحجر الذاتي عند الاتصال بأشخاص محتمل اصابتهم.

ومع ذلك، من غير الواضح كيف سيتتبع هذا المشروع الأشخاص الذين تم تحديد هويتهم

أو لماذا تعد هذه حالة استخدام مناسبة للبلوكشين اللامركزي، أو ما إذا كانت الحكومات قد أعربت عن أي اهتمام باعتماد مثل هذه الأداة.

اقرأ أيضا:

كيف يمكن للجيل الخامس أن يساعد في إزدهار البلوكشين ؟

خمس نصائح يجب معرفتها قبل الاستثمار في سوق الكريبتو

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More